قضاء الاعتكاف واستعمال المعتكف للهاتف

الثلاثاء 18 أغسطس 2009 - 05:36 صباحاً

قضاء الاعتكاف واستعمال المعتكف للهاتف

قضاء الاعتكاف واستعمال المعتكف للهاتف

بسم الله، والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد
الاعتكاف عبادة إذا فاتت يمكن قضاؤها، وإذا كان منذوراً وجب القضاء ، وإلا فيكون القضاء سنة ، وذلك كأي عمل غير واجبٍ؛ له أن يخرج منه ، ما عدا الحج والعمرة.


وإذا وجب القضاء على الإنسان ولم يقض حتى مات، فلا يجب القضاء عنه عند جمهور الفقهاء. ولكن أوجبه أحمد بن حنبل.


وأما استعمال الهاتف في الاعتكاف: فلا مانع من أن يتصل المعتكف بالهاتف ؛ لقضاء حوائج الناس ونحو ذلك من أعمال الخير، بل السنة إذا طلب منه قضاء حاجة للناس أن يخرج من المسجد؛ ليقضي تلك الحاجة، كما فعل ابن عباس ـ رضي الله عنهماـ حين استدعاه إنسانُ ، وكان معتكفاً في المسجد، فخرج من المسجد ليقضيها له ، ولما أمسك به أحد المعتكفين قال له: إني سمعت النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ يقول: "إن من قضى حاجة إنسانٍ خيرٌ له من اعتكاف عشر سنين" ، والحديث وإن كان ضعيفاً فلا مانع من الأخذ به في هذا الباب، لأنه من فضائل الأعمال.

والله أعلم.

 







إستطلاع رأى

هل أنت راض عن أداء محافظ الإسماعيلية ؟

  • لا
  • نعم
Ajax Loader
مواقيت الصلاة
حالة الطقس
اسعار العملات