أطفال الشوارع .. خطيئة الدولة والنخبة معا !

السبت 10 مايو 2014 - 04:57 مساءً

 أطفال الشوارع .. خطيئة الدولة والنخبة معا !

صورة ارشيفية

أعتقد أن كثيرين لا يعلمون تماما مفهوم كلمة أطفال الشوارع .. هم باختصار أطفال وفتية وجدوا أنفسهم فجأة في الشارع ، نتيجة وقوع حالات طلاق ، وزواج كل من الأب والأم ، وعدم قبول الأزواج الجدد بهم والعيش معهم . أو بسبب دخول الأب والأم السجن ، بسبب قضايا مخدرات أو قتل وخلافه . وأيضا لهروبهم من دور الرعاية المخصصة لهم . لذا فهم يلجئون إلى العيش والمبيت في الشوارع وأسفل الكباري . ويقلل من الضغط النفسي لديهم وجود أعداد كبيرة منهم . ونتيجة ذلك بالطبع هي وجود مجتمع عشوائي بلا قيم أو قواعد أخلاقية . فتتفشى فيهم حالات الزني وتعاطي المخدرات واللجوء إلى الجريمة خصوصا السرقات ، لتلبية احتياجاتهم ونزواتهم . وقد رأينا مؤخرا في القنوات الفضائية ، وجود مافيا منظمة ، استغلت حالة العوز لديهم ، وأجبرتهم تحت ضغط الحاجة إلى بيع أعضائهم ، بواسطة أطباء معدومي الضمير والأخلاق . أما ثالثة الأثافي بصدق ، فهي لجوء جماعات إرهابية ، ما بعد ثورة يناير وحتى الآن ، إلى استخدام هؤلاء الصبية بمنحهم بعض الأموال ، للقيام بعمليات القتل والحرق وإتلاف المباني ، والتعدي بشراسة وعنف على رجال الشرطة والجيش ، ثم الادعاء بأن هذه مظاهرات معارضة للنظام الانقلابي كما يدعون . ويقال أن أعداد أطفال الشوارع في مصر يتعدى المليون ونصف وربما أكثر .
أما الجانب اللا أخلاقي والذي يؤلمني حقيقة ، وأراه لا يخلو من خسة وفقدان الضمير ، فهو المتاجرة بقضية أطفال الشوارع ، في المناظرات السياسية والحوارات وبرامج الثرثرة التي لا تسمن ولا تغني من جوع . ويكون الهدف منها فقط ، هو تسجيل مواقف ومكاسب ذاتية حقيرة ، وليس لغرض إيجاد حل ينقذ هؤلاء المساكين . حتى الأنظمة السياسية فعلت ذلك بكل أسف ..
وعندما تكون النقاشات والحوارات وسيلة للمتاجرة بالإنسانية وبآلام الناس ، فإن الأمر برمته يقلل مساحة الأمل في نفوسنا ، ويجعلنا نتشكك في كل شيء ...






إستطلاع رأى

هل أنت راض عن أداء محافظ الإسماعيلية ؟

  • لا
  • نعم
Ajax Loader
مواقيت الصلاة
حالة الطقس
اسعار العملات