الآن سقط الأقنعة المزيفة لعصابة حماس الإرهابية

الثلاثاء 18 نوفمبر 2014 - 06:16 مساءً

الآن سقط الأقنعة المزيفة لعصابة حماس الإرهابية

أبوالمعاطي أبوشارب

بقلم أبوالمعاطي أبوشارب
تعلمنا منذ الصغر في المدارس أن الجيش المصري علي مدي خمس حروب ضد الاحتلال الإسرائيلي رويت دماءهم أرض سيناء من أجل القضية الفلسطينية لكي يكون لأشقائنا الفلسطينيين وطن لهم وعاصمتها القدس تعلمنا أيضا أن العدو الحقيقي الذي نواجه هو إسرائيل هي عدونا من أجل تحرير أرض فلسطين أصبحت هذه الكلمة التي تعلمنها في .مدارسنا منذ حرب 48 حتي الآن هي قاموس مقدس وأغنية وقصيدة شعر نتغنى بها في كل الأوقات علي مر الأجيال لنكتشف في النهاية العدو الحقيقي الذي يطعن مصر غدرا من الخلف ونسوا أن هذه اليد الطاهرة التي امتدت لمساعدتهم علي مدي اكثر من نصف قرن من الزمن حتي الآن وإذا حاولوا أن يطلقوا طلقة واحدة علي إسرائيل بصواريخ فرح العمدة تقوم اسرائيل بدكهم دكا دكا  ويرفع العالم القبعة وينحني لإسرائيل بما تفعله من مجازر في الشعب الفلسطيني الجريح ويبدأ مسلسل قناة العار المأجورة والعميلة تطالب مصر بفتح المعابر لهم ويبدأ مسلسل اعمار غزة بفرض الإتاوات علي الدول العربية لأعمارها  بالمليارات ويردون الآن الجميل بقتل جنودنا الذين دافعوا عن قضيتهم وهم في حقيقة الامر خونة وعملاء لإسرائيل طالما هناك ابتزاز بالمليارات من الدول العربية تصب في جيوب زعماء العصابات الارهابية  الهاربين في معقل الإرهابيين بقطر بقيادة مشعل وهنية التي تتزعم العصابات الإرهابية وفصائلها داخل قطاع غزة المحتلة وتدير حرب الميكرفونات من قناة العار تهاجم مصر وجيشها وشعبها تطالب بفتح معبر رفح المصرية الوحيد بيننا وهناك ستة معابر بينهم وبين إسرائيل وتطالب منظمات السبوبة لتأتي لها من كل مكان لمساعدتها لإنقاذ الدمار الذي لحق بالفلسطينيين في قطاع غزة المحتلة  للأسف الشديد أعطيناهم الأمان وأنفاذهم من المذابح اليومية وعلاج مصابيهم من جراء العدوان الإسرائيلي لنكتشف في النهاية  بعد الاحداث الأليمة لجنودنا  الشهداء  الذين قتلوا غدرا في سيناء لديهم أكثر من  3000 نفق بأحجامها المختلفة تم تدمير 2000 نفق  منها التي تصل في أعماق أرضينا والمساس بالأمن القومي المصري التي تديرها عصابة حماس الإرهابية وفصائلها المرتزقة التي تحت سيطرتها ليل نهار ويمر منها العصابات الإرهابية والمهربين بالأسلحة والمخدرات التي تنخر في جسد المصريين ونهب ثرواتنا واستنزاف اقتصادنا . فأنا علي يقين بأن شعب فلسطيني الجريح في قطاع غزة المحتلة تحت رحمة عصابة حماس الإرهابية من الذل والهوان إذا لم يستيقظوا الآن ويتحرروا من هذا الكابوس الكابت علي أنفاسهم قبل فوات الأوان سيقي الحال علي ما هو عليه إلي أن يأتي اليوم لتقوم ثورة بشباب قطاع غزة المحتلة وتحريرها من قبضة الإرهابيين لتتوحد الضفة الغربية وقطاع غزة والقدس الشرقية ترفرف عليها اعلام فلسطين بقيادة الرئيس الشرعي للفلسطينيين عباس أبومازن المعترف به دوليا؟







إستطلاع رأى

هل أنت راض عن أداء محافظ الإسماعيلية ؟

  • لا
  • نعم
Ajax Loader
مواقيت الصلاة
حالة الطقس
اسعار العملات