محافظ الإسماعيلية يمحي عيدها القومي بأستيكة

الخميس 22 أكتوبر 2015 - 11:07 مساءً

محافظ الإسماعيلية يمحي عيدها القومي بأستيكة

اللواء يس طاهر محافظ الاسماعيلية

بقلم أبوالمعاطي أبوشارب
 
منذ تولي محافظ الإسماعيلية منصبة ترك الباب مفتوح على مصراعيه لحملة المعاول بتدمير آثارها التاريخية والان يمحي تاريخ عيدها القومي. فنحن نعرف جيدا مهمة محافظ لمدينة الاسماعيلية من أجل المحافظة على تاريخها واثارها وتراثها التاريخي والشعبي وهو حمل ثقيل ولكن أري الآن من يتعمد أن يمحي تاريخها النضالي على عينك يتاجر ولم يوضع في الاعتبار أن المدينة لا تتحمل ضغط سكاني عليها وتأثيرها على شبكات المياه والكهرباء والمجاري التي تزداد سواء بعد سوء i من انقطاع المياه والتيار الكهربائي وطفح المجاري. فمن خلال تجاربك السابقة يا سيادة المحافظ والعمل بالمحليات كرئيس بحي فيصل السويس، ثم توليت منصب سكرتير عام مساعد محافظة المنوفية، ثم سكرتيرا عاما للمحافظة، ونائب محافظ القاهرة حتى تم صدور قرار بتوليك منصب محافظ للإسماعيلية حاليا.... فكيف توضح لنا الأسباب التي دفعتك باتخاذ هذا القرار اسمح لي أن تقرأ التاريخ قبل أن تنسي. كما هو محفور في ذاكرة التاريخ وفي قلوب أبناء الإسماعيلية وللمؤرخين في الخارج كتبوا بكل اللغات بأن تاريخ يوم 25 يناير عام 1952 شهد أعظم ملحمة في تاريخه ضد الاحتلال الإنجليزي بمدينة الإسماعيلية ويعتبر هذا التاريخ خط أحمر وعدم الاقتراب منه أو المساس بتغيره، فهل جئت يا سيادة المحافظ تحمل المعاول لتحطيم أثار هذه المدينة وتاريخها النضالي. فهناك فرق بين التواريخ التي اقترحوها علي سيادتك من حملت المباخر ولا يعرفون معني هذا التاريخ ولم يعاصروا هذه الملحمة التاريخية فهناك فرق كبير بين تاريخ انطلاق الشرارة يوم 19 أكتوبر 1951 وتاريخ ملحمة البطولة والفداء لهذه المدينة الحالمة يوم 25 يناير 1952 التي رويت بدماء الشهداء من رجال البوليس والفدائيين من أبناء الإسماعيلية ، أما التواريخ التي ذكرتها لا تمت باي صلة بهذا الحدث فتاريخ 6 أغسطس عام 2015 ذكري افتتاح قناة السويس الجديدة وهو عيد قومي لكل المصريين وليس للإسماعيلية وحدها فلا تخلط أوراق التاريخ راسا علي عقب أما بالنسبة لتاريخ السادس من أكتوبر 1973 لها ذكري خاصة في قلوب الملايين من المصريين وهو عيد النصر نحتفل به كل عام فأريد أن أعرف يا سيادة المحافظ مع من حسمت الأمر بتغير تاريخ الإسماعيلية التي تحمل عبق التاريخ وروح المرحوم أبي  العطرة من رجال البوليس الملكي الذي عاش هذه الملحمة التاريخية في قسم البستان التي امتدت له المعاول أيضا في عهد المحافظين السابقين لكي تأتي لتكمل هذه المسلسل من مسح تاريخ هذه المدينة بأستيكة لقد اتخذت قرارك وأرسلت مكتبات لرئيس الوزراء لكي يوقع لك بالموافقة ولا يعرف سيادة رئيس الوزراء توابعها من أخطاء جسيمة في حق التاريخ والعبث بها لكل من هب ودب فكيف بالله عليك من استشرت في هذا الامر دون الرجوع إلي أبناء الإسماعيلية الذين يحفظون تاريخها عن ظهر قلب ، وواضح انشغالك الدائم بالاحتفالات اليومية ونسيت مشاكل المدينة المهلهلة من شبكات المياه والكهرباء والمجاري التي أنتهي عمرها الافتراضي نتيجة الضغط السكاني الذي سمح لعصابات المافيا من بناء الأبراج السكنية بدون جراجات لتزيد من الكوارث في المستقبل  وانشغلت بتغير تاريخ عيدها القومي. وكنت أتمنى أن تصدر قراراتك بمنع اصدار تصاريح لرخص السيارات التي لا تتحملها المدينة من فوضي المرور اليومي وكنت أتمنى أن تصدر أيضا قرار بمنع بناء الأبراج داخل المدينة وعلى من يريد البناء أمامه الإسماعيلية الجديدة شرق القناة. من أجل انضباط إيقاع الحياة في المدينة لكي يعيشوا في أمن وسلام. فهذا ندائي إلى من يهمهم الامر بمنع هذا العبث بتاريخ أخر المدن النظيفة في مصر وإعادة النظر في محافظة الإسماعيلية وندائي إلى أبناء الإسماعيلية من رجال القانون باتخاذ موقف لمنع هذه المهزلة والعبث بتاريخ ابائنا واجدادنا؟
 





إستطلاع رأى

هل أنت راض عن أداء محافظ الإسماعيلية ؟

  • لا
  • نعم
Ajax Loader
مواقيت الصلاة
حالة الطقس
اسعار العملات