الغارقون في بحرالخيانة والواتس آب والفيس بوك

الجمعة 12 أغسطس 2016 - 12:39 صباحاً

الغارقون في بحرالخيانة والواتس آب والفيس بوك

الواتس آب

 مجدى الجندى - انتشرت وسط مجتمعاتنا الراقية الخيانة الزوجية واستخدام كل وسائل التكنولوجيا وفنونها لممارسة الخيانة ويستخدمون الفيس بوك والواتس آب ووسائل أخرى كثيرة  ومن خلال هذا التقرير نكشف ونرصد العديد من الحالات الغارقة في بحر الخيانة
لابد ان  يكون كل انسان علي قدر من الوعي و التربية موافق موافقة عمياء علي مدي دنو و بشاعة ما يسمي بالخيانة الزوجية ، رغم تعدد انواع الخيانات الا ان تركيزنا  هذة المرة  علي الظاهرة الاوسع انتشاراً
 و هي الخيانة الزوجية 
ظاهرة لها اسباب و اهم اسباب الخيانة هو عدم الاستقرار العاطفي بين الطرفين وينتج
 عنه فجوة عاطفية يدركها  الطرف التاني بعد عدة  ضغوط متتالية
والمؤسف ان الخيانة الزوجية تكون  اهم اسباب تدمير
 و تفكك اُسر بأكملها و هدم بيوت و تشريد اطفال بسبب الطلاق و أحياناً تصل الي حد  القتل !
 بدافع رد الكرامة .
و الاكثر اسفاً ان الزوج او الزوجة بدلاً من البحث عن  الاسباب والبحث عن حلول ترضى الطرفين
 ولكن المشهد المسيطر يتسم  "بالبجاحة"  بمعنى ان الطرف الجانى  يتهرب بحرفية من كل سلبياته و اطباعه السيئة
 ويعتبر نفسه ضحية. 
وكشفت الدراسات ان اهم اسباب الخيانة هى الاحتياج العاطفي ويحدث هذا بسبب الانفصال والعزلة العاطفية والخرس الزوجى رغم استمرار الحياه الزوجية الظاهرية بشكل طبيعي " انما انفصال ف المشاعر و وجود حاجز بينهم و الاحتياج ده كفيل انه يُحدث فراغ و من ثم اللجوء لتعويضه بطرق غير مشروعة و دنيئة
 وهذا الفخ اللي  يقع فيه معظم الرجال   لان النسبة الاكبر ف الخيانة الزوجية بيفوز بيها الرجالة .
علي صعيد اخر من اسباب الخيانة  عدم التكافؤ "الثقافي" بوجه خاص مما يجعل  "الزوج ف وادٍ و الزوجة ف وادٍ آخر"
 
 
واحيانا يكون الفارق الثقافي وفارق السن من بين  دوافع  الخيانة  فهذة الحالة  تكون قوة الرغبة الجنسية "للطرف الاصغر سناً" هى المسيطرة
بشكل طبيعي ف حالة عدم الارتواء الجنسي يحصل عدم تكافؤ و توتر ف العلاقة و يبدأ الطرف المتضرر اللجوء لحل اخر اللي احنا عارفينه طبعا .
 
العجيب في بعض المجتمعات اننا نسمع  ان فلان خان فلانة او العكس بدافع الانتقام !!
وارجعت الدراسات الاسباب الي التجاهل و عدم احترام مشاعر الاخر و قد يكون لشدة  الانتقام تكون  الخيانة  مع شخص قريب جداً من الشخص المراد الانتقام منة   واصبحت قاعدة سارية ليكون  انتقام بنكهة التعذيب .
فى هذة الحالة  تكون  الخيانة " مجرد رد اعتبار لا اكثر" 
 
وهناك عدة اشكال للخيانة الزوجية و عن تجربة شخصية عايشت تفاصيلها مع احدي الفتيات يسمى  النوع المقرف الكلمة ممكن تكون شديدة بس فعلا بتوصف الحالة النوع ده اللي فيه الزوجة بتبقي قايمة بواجباتها الزوجية علي اكمل وجه بتهتم بالزوج و بالاولاد و باهل الزوج احيانا ! يعني كاملة زي ماقال الكتاب و تكون علي قدر كافي من الجمال و العلم و مع ذلك بتتم خيانتها و خداعها، هنا مابعرفش ادي مبرر غير ان الزوج عنده ما يكفيه من النقص و الخلل النفسي بيدفعه لجريمة الخيانة .
نوع آخر من الخيانة عندما تجدالزوج منزوى ويختلي بنفسة معتنقاً تليفونه المحمول وهاتك ياحب بطعم الخيانة علي الفيس بوك او الواتس  ولامانع من ان تقوم الزوجة بنفس الدور فتجد الاسرة داخل منزل واحد غارقة في بحر الخيانة .. 
والاسباب واضحة ومعروفة اهمها فقدان الحب وجفاف المشاعر بين الزوجين ليجد كل منهما ضالتة عن طريق الفيس بوك والواتس آب 
 
وندور في حلقة مفرغة للبحث عن الحلول  ؟؟ 
وقد نجد اول و اهم حاجة دائما وابدا التقرب الي الله و ملأ اوقات الفراغ بالعبادة ،، و بعد كدة التقرب من الشريك نفسه و محاولة التركيز علي ايجابياته عشان نقدر نتحمل عيوبه والاهم من ده كله الحوار الصريح و الهادف مع الطرف الاخر "محاولة لفت نظره للبعد عن عادات معينه بتسبب الفجوة بينهم"





إستطلاع رأى

هل أنت راض عن أداء محافظ الإسماعيلية ؟

  • لا
  • نعم
Ajax Loader
مواقيت الصلاة
حالة الطقس
اسعار العملات