كيف تعلمين طفلك الصغير عبادة التفكر؟

الأربعاء 07 أكتوبر 2009 - 06:48 مساءً

كيف تعلمين طفلك الصغير عبادة التفكر؟

كيف تعلمين طفلك الصغير عبادة التفكر؟

عبادة التفكر فى خلق الله، قد تكون من العبادات الغائب مفهومها عن الكبار، رغم أهميتها وما ورد فى وجوبها وفضلها، فالتفكّر هو التدبر والاعتبار، وهى عبادة تمارس بالقلب، وتشترك فيها العين، والتفكر عبادة مارسها الأنبياء، وواظب عليها النبى (صلى الله عليه وسلم) فقد كانت حياته (صلى الله عليه وسلم) قبل البعثة مباشرة حياة تفكّر وتعبّد لله، لذا ندعوك للتعرف على هذه العبادة العظيمة، ودورها الكبير فى ترسيخ المعانى الإيمانية فى نفس طفلك منذ صغره.

التفكر عبادة أجرها عظيم، وفضلها كبير، وجّه إليها القرآن الكريم، ودعت إليها السنة النبوية المطهرة، وحافظ عليها المسلمون كثيراً، فكانت سبباً فى نهضتهم وتحقيق السبق الحضارى لهم فى جميع المجالات والميادين، وكان منهم رواد فى علوم شتى منها: الجبر "الخوارزمى"، والكيمياء "جابر بن حيان"، والطب "ابن سينا، وابن النفيس".

- فضل عبادة التفكر
يوضح لنا العجمى فضل عبادة التفكّر فى المحاور التالية:
التفكر بداية الطريق لمعرفة الله تعالى، يقول سبحانه وتعالى: "إن فى خلق السماوات والارض واختلاف الليل والنهار لايات لاولي" 




ولعملاء يمكنك الاشتراك بسهوله فى خدمة الاخبار العاجله المقدمه من موقع اسماعيلية اون لاين




إستطلاع رأى

هل أنت راض عن أداء محافظ الإسماعيلية ؟

  • لا
  • نعم
Ajax Loader
مواقيت الصلاة
حالة الطقس
اسعار العملات