حركة "كفاية": البابا أحال الكنيسة إلى حزب مؤيد للنظام الديكتاتوري

الأربعاء 21 أكتوبر 2009 - 05:52 صباحاً

حركة "كفاية": البابا أحال الكنيسة إلى حزب مؤيد للنظام الديكتاتوري

حركة "كفاية": البابا أحال الكنيسة إلى حزب مؤيد للنظام الديكتاتوري

انتقدت حركة "كفاية" موقف البابا شنودة الثالث بطريرك الأقباط الأرثوذكس المؤيد لتوريث السلطة في مصر، والتأكيد على هذا الموقف في أكثر من مناسبة، فيما اعتبرته يتنافى مع الدور الروحي للكنيسة ويحيلها لحزب سياسي مؤيد للنظام "الديكتاتوري" الحاكم في مصر، داعية إياه إلى التوقف عن الإدلاء يمثل هذه التصريحات التي تمثل قهرًا لآراء الأقباط، ودعوة لهم للتصويت لنجل الرئيس.

البابا وجمال مبارك
وأكد الدكتور عبد الحليم قنديل، المنسق العام للحركة، أن البابا شنودة وقع في "خطيئة سياسية" فادحة بسبب إعلان التأييد التام لترشيح جمال مبارك رئيسًا لمصر.
وأضاف: البابا رجل دين، ليس له أن يتحدث في السياسية، وتصريحاته معناها أنه يغادر مقتضيات واجبه الديني، ويحول الكنيسة إلى حزب يرأسه البابا ويؤيد النظام "الديكتاتوري"، واصفًا موقف شنودة من مسألة التوريث بـ "المشين والمخزي"، كما يعرض الأقباط لخطر 




إستطلاع رأى

هل أنت راض عن أداء محافظ الإسماعيلية ؟

  • لا
  • نعم
Ajax Loader
مواقيت الصلاة
حالة الطقس
اسعار العملات