الدب دبدوب

الثلاثاء 30 مارس 2010 - 03:51 صباحاً

الدب دبدوب

الدب دبدوب

أنا دب صغير، بني اللون. أنا دبدوب: بطل؟ بطل؟! أنا بطل.. يعيش البطل! يعيش! يعيش! يعيش!
وفجأة سمع صوت أمه تناديه: دبدوب! يا دبدوب! أين أنت يا حبيبي يا دبدوب؟
أوه! هذه أمي! أنا واثق أن عندها مطلباً! يا ألله! كيف أستطيع أن أتهرب من تنفيذ مطلبها؟!
عادت الأم تناديه: تعال يا دبدوب! تعال حالاً ساعدني في حمل السلّم! إنه يكاد يسقط من يدي!
سلّم؟ وهل أنا متفرغ لمثل هذه الأعمال (لنفسه)؟، ثم لأمه: ماذا تريدين يا أمي؟
قلت أسرع! عجل! يكاد السلم يفلت من يدي ويحطم كل شيء..

دبدوب: حسنا! أنا قادم.. قال دبدوب
الأم: أسرع! أسرع يا دبدوب
دبدوب: قلت لك أنا قادم يا أماه.
وقع السلم، يسمع صوت وقوعه
دبدوب: ما هذا؟ ماذا حدث يا أمي
الأم: ماذا حدث؟ سقط السلم وحطم كل شيء! أنا حين أناديك يا دبدوب أكون بحاجة

 ماسة جداً إليك! أتسمع ما أقول
دبدوب: ن..ن.. نعم يا أمي.. أنا أسمع
الأم: ولماذا لم تأت حالا؟
دبدوب: اعتقدت أنك تطلبين مني عملاً أستطيع أن أنجزه بعد حين
قالت الأم بغضب: دبدوب! تصرفاتك لا تعجبني أبداً
دبدوب: أنا آس 






إستطلاع رأى

هل أنت راض عن أداء محافظ الإسماعيلية ؟

  • لا
  • نعم
Ajax Loader
مواقيت الصلاة
حالة الطقس
اسعار العملات