كرة القدم تحقق للفلسطينيين ما عجزت عنه السياسة

الأربعاء 31 مارس 2010 - 11:05 مساءً

كرة القدم تحقق للفلسطينيين ما عجزت عنه السياسة

كرة القدم تحقق للفلسطينيين ما عجزت عنه السياسة

رقص لاعب كرة القدم الغزاوي اسماعيل العمور (24 عاما) فرحا عقب تتويج فريقه جبل المكبر من الضفة الغربية بطلا للدوري الفلسطيني الاحد فيما هتف الجمهور له "دور دور دور بنحبك يا لعمور".

وكان العمور، اتى من غزة قبل ثلاثة اعوام الى الضفة الغربية بتصريح خاص، ليلعب كرة القدم، شأنه في ذلك شأن لاعبين اخرين قدموا للسبب ذاته، بعدما توقف دوري كرة القدم في قطاع غزة. وقال العمور لوكالة فرانس برس "اشعر بالفخر والاعتزاز لانني قدمت من غزة لالعب مع فريق قريب من القدس، واستطعت ان اساهم في ادخال الفرحة الى قلوب الاف من ابناء البلدة التي العب لها".

واضاف "كرة القدم تصنع ما لا يمكن للسياسة ان تصنعه، وهي دائما حلقة الوصل بين الشعوب، وبالتأكيد يجب ان تكون حلقة وصل كبيرة بين ابناء الشعب الواحد، وانا اشعر ان كرة القدم الفلسطينية من الممكن ان تحقق الوحدة الفلسطينية اكثر من السياسة".

واستقدمت الاندية الفلسطينية في الضفة الغربية 20 لاعبا للعب معها من غزة. وعلى عكس العمور عاش اللاعب سليمان العبيد، من مخيم الشاطىء، لحظات حزن مع اهالي مخيم الامعري 




إستطلاع رأى

هل أنت راض عن أداء محافظ الإسماعيلية ؟

  • لا
  • نعم
Ajax Loader
مواقيت الصلاة
حالة الطقس
اسعار العملات