اتيكيت.. مواجهة السلوكيات السلبية

السبت 13 يونيو 2009 - 11:50 مساءً

اتيكيت.. مواجهة السلوكيات السلبية

اتيكيت.. مواجهة السلوكيات السلبية

العنف سواء كان لفظيا أو جسديا يعتبر سلوك اجتماعي خاطيء له آثارها السلبية لأنه يؤدي إلي اختفاء روح المحبة والألفة والمودة بين الأفراد وبالتالي انعدام التفاهم وفقدان التواصل بينهم وحينما تتعدد حالات العنف بين افراد الأسرة الواحدة وتصل أحيانا إلي حد ارتكاب الجرائم فإن ذلك يسبب بلا شك في حدوث التفكك الأسري مما يهدد سلامة وأمان المجتمع ويعمل علي تفشي سلوكيات العنف بين افراده.
يقدم خبير الاتيكيت وآداب السلوك سيد حسن بعض النصائح لمواجهة سلوكيات العنف أولا من آداب اللياقة عدم استخدام العنف اللفظي أو الجسدي بدلا من الحوار الوادي كوسيلة للاقناع أو اثبات الذات أو تحقيق الرغبات مما يؤدي إلي توقيع الايذاء النفسي أو الجسدي علي الغير لأن ذلك يعتبر من مظاهر الانحراف السلوكي وهو دليل ضعف الشخصية وفقدان الثقة بالنفس عند الشعور بالغضب نحو الآخرين ينبغي علينا محاولة تهدئة مشاعرنا والعمل علي ضبط النفس بالتحكم في الأقوال والأفعال لمنع حدوث العنف الذي يؤدي إلي تفاقم الكثير من الخلافات.
الكلمة الطيبة
من آداب الحوار استخدام الكلمات الطيبة والألفاظ المهذبة فلا داعي للتلفظ بالعبارات ال 






إستطلاع رأى

هل أنت راض عن أداء محافظ الإسماعيلية ؟

  • لا
  • نعم
Ajax Loader
مواقيت الصلاة
حالة الطقس
اسعار العملات