إكرام المرأة في دنيا الإسلام

الجمعة 23 يوليو 2010 - 01:57 صباحاً

إكرام المرأة في دنيا الإسلام

إكرام المرأة في دنيا الإسلام

تواجه المرأة – في مجتمعات مختلفة – حالة دونية، سواءً على صعيد الخلفيات الثقافية العقائدية أو التاريخية أو على مستوى السلوك العملي، ولم يخل مجتمع من المجتمعات ـ غربيّها وشرقيّها ـ من هذه النظرات التحقيرية للمرأة أو التصوّرات الخرافية عنها، أو السلوك العملي المشين الذي يواجهها بصور مختلفة خفيّة وأخرى جليّة.

وكان مجتمع الجاهلية الذي واجهه الاسلام عند بزوغه من أشدّ المجتمعات قسوة وأكثرها حقداً تجاه المرأة، يكفي أنّهم كانوا يدفنون البنت الوليدة وهي حيّة تخلّصاً ممّا يعتقدونه عاراً يلحق بهم، أو تملّصاً من نفقتها، وما كانوا يتصوّرونه من الفقر والفاقة التي تسبِّبها لهم، وفي هذه الأجواء جاء الاسلام العظيم ليدفع عن المرأة هذا الظلم الكبير، وها هو القرآن يئنّ ويصرخ لحالها مستظلماً:

(وَإذا المَوؤُودَةُ سُئِلَت * بِأيِّ ذَنبٍ قُتِلَت) (التكوير/ 8ـ9).

ويصف القرآن الكريم هذه الحالة المأساوية التي كانت تمرّ بها المرأة في آيات أخرى: (وَإذا بُشِّرَ أَحَدُ 






إستطلاع رأى

هل أنت راض عن أداء محافظ الإسماعيلية ؟

  • لا
  • نعم
Ajax Loader
مواقيت الصلاة
حالة الطقس
اسعار العملات