انتخابات مصر.. لعبة الخادعين وغفلة المخدوعين!

السبت 04 ديسمبر 2010 - 02:27 مساءً

انتخابات مصر.. لعبة الخادعين وغفلة المخدوعين!

انتخابات مصر.. لعبة الخادعين وغفلة المخدوعين!

جَاءَت نتائج الانتخابات البرلمانيَّة المصريَّة لعام 2010م، والتي انتهت جولتها الأولى باكتساح منقطع النظير لمرشحي الحزب الوطني (نجاح مائة مرشح)، وأداء ضعيف لأحزاب المعارضة السبعة عشر (نجاح ستة مرشحين)، وفشل كامل لمرشحي الإخوان المسلمين (لم ينجح أحد)، جاءت هذه النتائج متفقةً تمامًا مع توقُّعات الكثير من الخبراء، بل ومع توقُّعات رجل الشارع المصري العادي، لكن يبدو أنها قد جاءت على عكس ما كان يتوقَّع قادة وأعضاء جماعة الإخوان المسلمين.

وإذا قمنا بقراءة سريعة في الأجواء التي سبقت الانتخابات وكذلك في الجولة الأولى للانتخابات، فإننا يمكننا أن نتوقف عند النقاط الآتية:

- بعد الانتخابات البرلمانيَّة السابقة التي جرت عام 2005م على ثلاث مراحل، وبعد نجاح الإخوان المسلمين في الدفع بـ 88 نائبًا إلى البرلمان المصري، وتحقيق الجماعة وجودًا برلمانيًّا فاق أحزاب المعارضة مجتمعةً، وبعد الهزيمة المذلَّة التي تعرَّض لها العديد من رموز الحزب الوطني، أيقنت الدولة أنها قد انكشفت أمام الشارع المصري وأن نجاح هذا العدد للإخوان رسالةٌ سيئة للنظام وللحزب الوطني ي 




إستطلاع رأى

هل أنت راض عن أداء محافظ الإسماعيلية ؟

  • لا
  • نعم
Ajax Loader
مواقيت الصلاة
حالة الطقس
اسعار العملات