ما بعد تصفية بن لادن

السبت 07 مايو 2011 - 05:51 مساءً

ما بعد تصفية بن لادن

ما بعد تصفية بن لادن


شكّلت عملية تصفية زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن إنجازاً هاماً ونوعياً لإدارة الرئيس الأميركي، باراك أوباما، ورفعت من سقف حظوظه في الداخل الأميركي، في وقت كانت أسهمه تتراجع وسط الجمهور الأميركي مع استمرار التقيح في الملفات المعقدة التي ورثتها إدارته من سلفه الرئيس جورج بوش الابن.
فهل ستكون عملية اغتيال زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن المنصة الجديدة التي سيعاود عليها الرئيس باراك أوباما وحزبه الديمقراطي الأميركي الصعود مرة ثانية، واسترداد ما خسره من قطاعات من الجمهور في الداخل الأميركي التي انفضت من حوله خلال الشهور الأخيرة، كما تشير مختلف مراكز البحث واستطلاعات الرأي في الولايات المتحدة؟
وهل تشكّل عملية اغتيال وتصفية بن لادن فرصة توظيف لاحت أمام الرئيس أوباما، من أجل إعادة تدعيم وترسيخ مواقعه المهتزة داخل الشارع الأميركي بعد سلسلة الخسائر المتتالية التي أصابت القوات الأميركية في العراق وأفغانستان، وارتفاع أعداد التوابيت الطائرة التي يجري ترحيلها كل يوم نحو الولايات المتحدة الأميركية؟
وهل سيغير اغتيال أسامة بن لادن من حضور ونف 




إستطلاع رأى

هل أنت راض عن أداء محافظ الإسماعيلية ؟

  • لا
  • نعم
Ajax Loader
مواقيت الصلاة
حالة الطقس
اسعار العملات