الشعب يريد استئصال فساد الإسماعيلية

الأربعاء 15 يونيو 2011 - 08:30 مساءً

الشعب يريد استئصال فساد الإسماعيلية

الشعب يريد استئصال فساد الإسماعيلية

حينما يصاب الإنسان بمرض فإنه من البديهيات أن يعالج نفسه من هذا المرض.. وطريقة المعالجة تختلف وفقاً لاختلاف أنواع المرض. وهناك تناسب عكسي بين قوة المرض وعلاجه.. فكلما قوي المرض واستفحل ضعف الجسم واحتاج الإنسان إلي وقت أطول في الشفاء من هذا المرض..ومن الأمراض التي أصيب بها المجتمع المصري قبل ثورة 25 يناير استشراء الفساد واستفحاله بحيث لو ترك هذا الفساد بعد انتشاره يكون معوقاً للجسم عن أن ينشط ويتحرك في الاتجاه السليم.. وخير مثال علي ذلك وجود بعض القيادات التي مازالت في الإدارة المحلية لا نقول أياديها ملطخة بالفساد وإنما غرقوا في الفساد لآذانهم.. فأصبحوا كالمرض الخبيث الذي يشكل أكبر تحد للثورة بصفة عامة بحيث مهما كانت القيادة نزيهة فإنها لا تستطيع أن تحقق أهداف الثورة.
 

ينطبق هذا الحال علي محافظ الإسماعيلية.. فإنه كان من البديهي أن يغير هذا الطاقم الذي تدور حوله الشبهات.. فهل من المنطقي أن تقوم الثورة والتي كان من أهم مطالبها تحقيق العدالة الاجتماعية ومن أهم وسائلها ترشيد النفقات.. فهل يعقل أن يحصل سكرتير عام المحافظة والذي كان منتفعاً من العهد 




إستطلاع رأى

هل أنت راض عن أداء محافظ الإسماعيلية ؟

  • لا
  • نعم
Ajax Loader
مواقيت الصلاة
حالة الطقس
اسعار العملات