تأملات فى الحالة المصرية

السبت 18 يونيو 2011 - 05:45 مساءً

تأملات فى الحالة المصرية

تأملات فى الحالة المصرية

إلى أين ستذهب مصر؟

 إلى كل خير إن شاء الله. ليس ذلك فقط من حسن التمنّى على الله تعالى، المُصرّف الحقيقى لشؤون الكون، حتى إن نسينا ذلك فى زحمة الحياة. تجرى أقداره على من يشاء بما يشاء، ويفصل بين عباده يوم الحساب فيما هم فيه يختلفون.

ولكن لأن هناك معطيات كثيرة على أرض الواقع تدفعنى للتفاؤل. مصر بلد مُهم إقليمياً وإنسانياً، بحكم أنه الحاضن التاريخى لفجر الضمير الإنسانى، على أيدى أجدادنا العظام الذين نعيش على خيرهم حتى الآن. (البطّة) التى رسموها بقلمهم البارع على جدران المعابد منذ خمسة آلاف عام، ما زالت تلهب شوق كل ذى حس إنسانى للقدوم إلى مصر لمشاهدة ما أبدعه جدنا القديم!!

بلدٌ كمصر لن يُترك للفوضى إن شاء الله. ليس حبا فى سواد عيونها، ولكن لمصالح دولية وتوازن إقليمى يتخطى مصر إلى كنزين استراتيجيين، لا يمكن التفريط فيهما فى نظر الغرب، هما البترول وإسرائيل. سقوط مصر فى متاهة الفوضى يعنى قلاقل فى المنطقة بأكملها، وهذا ما لا يحتمله التوازن العالمى الهش. الفوضى الحالية فى مصر، إن هى إلا محاولة من الخصم لعرقلة لاعب بارع، 




إستطلاع رأى

هل أنت راض عن أداء محافظ الإسماعيلية ؟

  • لا
  • نعم
Ajax Loader
مواقيت الصلاة
حالة الطقس
اسعار العملات