ثورة تفوت ولا حد يموت

الاثنين 11 يوليو 2011 - 05:09 مساءً

ثورة تفوت ولا حد يموت

ثورة تفوت ولا حد يموت

الذى قرأ فى علم «الرُكة» الذى اخترعه أبومعشر الفلكى أو حضر «زار» بلدى وشم بخور أو كانت له صديقة «كودية» أو مصاحب «جنية» يعرف أن أى نظام عربى يحتضر يطلع له «عفريت» يزعم أنه جاء لينتقم منه ثم نكتشف مع الأيام أنه «القرين»، ونحن متفقون أن العفريت يركب الإنسان والإنسان يركب الأتوبيس، لهذا فإن العفريت أكبر من الأتوبيس، ولذلك لا تستطيع الشعوب إلا أن تزيل قشرة الشعر «بالشامبو» وقشرة النظام «بالثورة» فالنظام العربى مثل القطط بسبعة أرواح ويشوف فى الضلمة وله «ذيول»..

والنظام العربى يؤمن بالتخصص.. فالنظام السورى قتل صحفياً معارضاً وقطع أصابعه التى تكتب وقتل مطرباً معارضاً وخلع حنجرته التى تغنى، وعندما اكتشف أن الشهيد «الحلو» «يذوب» فى حب الوطن وضعه فى «بانيو» فيه حامض كبريتيك مركز ساخن وتركه «يذوب» براحته، لذلك إذا سمعت أنهم فى مصر يخصصون للذكور اختبار تحمل العضلات ويخصصون للإناث اختبار «العذرية» فاعلم أننا متخصصون نفنى ولا نهون وأننا أمة واحدة ذات رسالة خالدة.. وثورة تفوت ولا حد يموت..

والذين درسوا صيحات ميادين القتال لم يدرسوا صيحات ميادين ا 






إستطلاع رأى

هل أنت راض عن أداء محافظ الإسماعيلية ؟

  • لا
  • نعم
Ajax Loader
مواقيت الصلاة
حالة الطقس
اسعار العملات