حملتان...

السبت 17 سبتمبر 2011 - 11:42 صباحاً

حملتان...

حملتان...

يتعرض شعب مصر الآن لحملتين شرستين، ليست إحداهما بأقل شراسة من الأخرى، وعلينا أن نلزم جانب الحذر. فبعد هذه الثورة العظيمة، السهل الممتنع، التي أدهشت العالم، هناك من يريدون أن يفقدوا هذا الشعب ثقته في نفسه، فتارة ينسبونها إلى مخططات أجنبية، وتارة يقللون من قوتها وتأثيرها، وكأن هذا الشعب أبله، لا يدري من أمره شيئا. كما أن أية وقفات احتجاجية أو اعتصامات تطالب بالعدالة الاجتماعية بعد طول ظلم وحرمان هي من تدبير فئات لئيمة لزعزعة الاستقرار وإشاعة الفوضى.
وعلى الإجمال، كل تصرفات الشعب تصرفات غوغائية صبيانية، ولا يستثنى من هذا الإجمال غضب الشعب مما حدث على الحدود المصرية من قتل أبنائه برصاص الصهاينة. يستكثرون على الشعب المطالبة بطرد السفير ومحاصرة السفارة لإسماعها صوت الغضب.
لقد وصم أحد أصحاب المقال الأسبوعي الشعب بالغوغائية وعدم التحضر وقلة الشياكة، هذا في الوقت الذي لم نسمع لهذا الصاحب أو لغيره صوتا حينما قتل (بضم القاف) الجنود المصريون، وحين يقتل كل يوم أهلنا في غزة بأيدي الصهاينة. فالشعب المصري في رأي هؤلاء المتنطعين يجب أن يتحلى بالصبر، وبمزيد من الصبر، وضبط النفس، و 






إستطلاع رأى

هل أنت راض عن أداء محافظ الإسماعيلية ؟

  • لا
  • نعم
Ajax Loader
مواقيت الصلاة
حالة الطقس
اسعار العملات