هم العدو فاحذرهم

الأحد 02 أكتوبر 2011 - 10:07 صباحاً

هم العدو فاحذرهم

هم العدو فاحذرهم

أعجبُ حين أرى الناس تنخدع في أعدائها، تشكر جلادها، تهتف لسجَّانها!.

ينخدعون، ويُساقون إلى الذبح وهم ينظرون.

يُسْلخون فلا يُسيئون الظنَّ بمَن يسلخهم.

يُقتلون فيبتسمون لمَن يقتلهم!.

يُخدعون مرة بل ألف مرةٍ.

والحجة دائمًا شعارات زائفة، وأسماء لامعة مصنوعة بامتياز لمهمة تنتظرهم، في خديعة الأمة والقضاء على هويتها.

وأمتنا دائمًا تنجح في خلع الظلم والطغيان عن كاهلها، تنجح في محاربة الباطل، غير أنَّها في عصورها الراهنة على غير عادتها أراها تفشل في حصد ثمار تضحياتها.

تثور وتنتصر ثورتها ثم تكون هي أولى ضحايا ثورتها!.

تزرع ويحصد غيرها.

تُنْتِج لتجوع ويأكل غيرها.

هذا حالُها في أيامنا هذه باختصارٍ شديدٍ، ولم تصل أمتنا لهذه الحالة لجهلٍ أصابها، فلا زالت عقولها مستنيرة بنور العلم، رائدة في ميادينه كلِّها؛ لكنها فرَّطَتْ في منهاجها وعمودها الفقري الذي لا قائمة لها بدونه، إنه الإسلام.

< 




إستطلاع رأى

هل أنت راض عن أداء محافظ الإسماعيلية ؟

  • لا
  • نعم
Ajax Loader
مواقيت الصلاة
حالة الطقس
اسعار العملات