حكومة النـــــــــــوم من المغرب والنوم فى العسل..!!!!!!!!

السبت 20 أكتوبر 2012 - 01:59 صباحاً

 حكومة النـــــــــــوم من المغرب والنوم فى العسل..!!!!!!!!

مجــــدى الجـــــــــــندى

 

..بما أننا شعب طيب ومؤدب بنسمع الكلام ..لازم ننام من المغرب ونغسل رجلينا.. ونشرب اللبن..

..الناس اللى بتفهم قالت ان الحكومة ألأخوانية عملت الحكاية دى علشان تشغل الشعب بيها وتتفرغ(للمايتسماش الدستور)..وتمرره وتعملة زى ماهى عايزة وتفصله على مقاسها..

وناس تانية بتقول ان الحكومة عايزة تعمل توفير فى الطاقة الكهربائية بدلآ من ان نصل لمرحلة الحصول على الكهرباء بالكوبونات وتعبئتها فى (أزايز)..ليه لأ .ممكن دة يحصل ياجدعان لأننان فى زمن الأخوان   قصدى زمن العجايب ..وكأن الحكومة انتهت من مشاكل البطالة ورغيف العيش

والبوتاجاز والزبالة والوقود ورفع المرتبات وألاف الملفات الساخنة التى اعلنو عن ايجاد حلول قاطعه لها ..وكأن الدنيا لم تكن بها مشاكل خالص ..وتفرغت الحكومة لعكننة الشعب المصرى..واصدرت تعليماتها بغلق المحال التجارية بعد الحادية عشر والثانية عشر لبعض النشطة الأخرى ..طبعا القرار غير مدروس ولو تم بحث الحكاية هنلاقى القوى الشرائية للسلع المختلفة تبدأ بعد الخروج من العمل   وفى الاسماعيلية بالذات تجدك مشدودا للخروج الى شارع السلطان حسين بعد صلاة العشاء ويبدأ النشاط التجارى فى الأنتعاش خلال الفترة المسائية وهى نفس المواعيد التى حددتها الحكومة لغلق أبواب المحلات ..يعنى بالعربى كدة خراب بيووووووووووووووووووت  !!

وساعتها يبقى الموظف اللى عايز يشترى طلبات علية ان يزوغ من العمل ليلخق قبل مواعيد الأغلاق وبكده نشكر الحكومة الرشيدة على تشجيعها للموظفين على الهروب فى اوقات العمل الرسمية..وكمان تساهم تلك القرارات فى ان يبحث المجرمين والحرامية عن مجال عمل بدلا من الجلوس على المقاهى حتى مطلع الفجر..وستكون منازلنا مقرات دائمة لزيارات اللصوص والحرامية ..الكلام ده ياسادة معناه ان الشرطة شايفة شغلها كويس ومعدش فية هاربين من السجون او حرامية فى البلد

وان شخصيآ..أشعر ان الشرطة التى كسرتها الثورة والثوار فى 25يناير بعد ان وصلت العلاقة بين الشعب والشرطة الى  مرحلة ( الخنقة ) وللأسف اخشى ان تشرب الشرطة المقلب مرة أخرى وتلتهب العلاقة المحتقنة اصلآ.منذسنوات

لأنها الجهة المنوط بها تنفيذ القرارات وتحرير المحاضر ضد المواطن الذى يبحث عن لقمة عيش حلال وبيدفع ضرايب وكهرباء وتأمينات ونظافة وسجل تجارى  ورواتب..وأخشى ان تكون المعركة القريبة جدآ ساخنة بين الشعب والشرطة بي درجة حرارتها فوق العادة وستكون هناك بحور .دم. فى كل شوارع وميادين مصر اللهم بلغت اللهم فأشهد ..سيبوا الناس تاكل عيش  سيبو الشرطة تستعيد هيبتها وكرامتها ولا( تجرجروها) الى مشاكل لاحصر لها      ..

 

 






إستطلاع رأى

هل أنت راض عن أداء محافظ الإسماعيلية ؟

  • لا
  • نعم
Ajax Loader
مواقيت الصلاة
حالة الطقس
اسعار العملات