هنود العرب الحمر..!!

الأربعاء 04 سبتمبر 2013 - 01:26 مساءً

هنود العرب الحمر..!!

عصام حنفى

 بقلم عصام حنفى

انكشفت الفولة.. وسوف يضرب أوباما سوريا لكنه لن يستطيع ضرب مصر.. والسبب أن وزارة التموين الأمريكية تصرف دولة عربية واحدة لكل رئيس يمرمط فيها بما يعجبه.. وقد فعلها ريجان مع ليبيا.. وجورج بوش مع العراق.. وها هو أوباما يجرب مع سوريا.. أما ضرب مصر فهو مؤجل للرئيس الأمريكى القادم بإذن واحد أحد..!

وقد عرفنا الآن سبب موقف أوباما المتشدد مع ثورة 30 يونيو.. والمسألة بعيدة تماماً عن الشرعية وحقوق الإنسان.. غضب أوباما المقصود منه تحييد مصر.. إبعادها عن الصراع.. فلا تستطيع أن تقول ثلث الثلاثة كام وسوريا تتعرض للعدوان.. وكان المفترض أن يؤيد الإخوان العدوان على سوريا.. وأن يقدموا الدعم السياسى واللوجيستى للأمريكان بحجة نصرة المعارضة الإخوانية هناك.. لكن ثورة 30 يونيو أحبطت المخطط والسيناريو المرسوم.. ومن هنا كان الغضب الأمريكانى..!

ضرب سوريا لا يحتاج لموافقة الحلفاء.. وطظ فى مجلس العموم البريطانى.. ويكفى دعم جامعة الدول التى كانت عربية.. فقد أعطت الموافقة بوضوح وعلى بلاطة.. وليه تدفع أكتر لما ممكن تدفع أقل.. ولماذا انتظار مجلس العموم البريطانى ومجلس الجامعة العربية قام بالواجب؟!

وعلى اعتبار أننا ننتمى لفصيلة الأرانب والعصافير فى غابة الدنيا الواسعة.. فقد صدقنا السحنة السمراء والأصل الأفريقى وديانة السيد الوالد.. فصفقنا لباراك أوباما كرئيس لأمريكا.. قلنا إنه سيعيد حقوق المظلومين ويقف فى خندق شعوب الدرجة الثالثة.. ثم إنه ديمقراطى ينتمى لصنف الحمائم وليس الصقور كما كان بوش العنصرى.

خيبتنا القوية أننا لا نعرف أنه لا فارق بين الحمائم والصقور الأمريكانى.. كلهم من نفس الصنف والعينة.. كلهم استعماريون يسعون لالتهامنا أحياء.. على اعتبار أننا المستضعفون فى الأرض.. وعلى أساس أننا أمة غير موحدة بالمرة.. وأحلام الوحدة والتكاتف والتكامل كانت زمان.. أيام جمال عبدالناصر التى ولت ولن تعود أبداً!

ومن حكمة الله أن حكومات بلاد برة تسمع كلام شعوبها.. وقد حاول الشعب البريطانى الشقيق منع العدوان عن سوريا.. عندما قرر البرلمان هناك عدم التورط فى الحرب غير المفهومة.. فانصاعت الحكومة وضربت تعظيم سلام للبرلمان وتوقفت عن التهديد بالحرب.. وفى فرنسا استطلاعات الرأى تؤكد أن البرلمان لن يوافق أبداً على الحرب ليبقى أوباما وحيداً.

لكن الوضع فى أمريكا مختلف.. وأوباما يعلن بعضمة لسانه أنه لا يحتاج لتفويض من الكونجرس لضرب سوريا.. ثم تراجع بسرعة عن تصريحه الديكتاتورى العجيب.. وقد قامت جامعة الدول العربية بالواجب.. وأعطت الغطاء الشرعى لأوباما.. فشكراً لها وقد قامت بالواجب!!

طيب.. هل تعرف تهمة سوريا بالضبط.. التهمة التى حركت الجيوش والأساطيل الأمريكانى.. هم يبررون التدخل بسبب استخدام الأسلحة الكيماوية.. ومن باعها لهم!! ومن وضعها فى أيديهم..؟! ثم لماذا لا تقول إن المعارضة المستأجرة هى التى وضعتها كحجة وذريعة للتدخل الدولى..؟!

سيناريو محكم وضعه الشيطان شخصياً.. وينفذه ويخرجه مخرج الروائع باراك أوباما.. الذى يتعامل مع شعوب الأرض على اعتبار أنهم 6 مليارات كومبارس صامت.. لا يجوز لهم التدخل أصلا فى سير الأحداث.. لهم أدوار يلعبونها وخلاص.. والمخرج العبقرى يريد إعادة رسم الجغرافيا والتاريخ على مزاج مزاجه.. وطبقاً لنظرية صهيون الأعظم.. والهدف حماية إسرائيل من كل ما يعكر صفوها.. هو يهاجم سوريا وعينه على إيران يحكم عليها الخناق ويحاصر روسيا وينتزع منها مناطق نفوذها.. سيناريو كان المفترض والمتفق عليه أن يتم بمساعدة الإخوان المجرمين.. الذين مهدوا بقطع العلاقات مع سوريا.. تمهيداً للعب دور البطولة فى فيلم الخواجة..!!

يا عينى علينا ونحن نندفع وبسرعة إلى الطريق الذى سار فيه الهنود الحمر زمان.. طريق الانقراض والتلاشى.. وخطيئة الهنود أنهم هبوا للدفاع عن أراضيهم كفصائل متفرقة لم تعرف الوحدة والاتحاد.. فى مواجهة عدو متوحش قادم من وراء البحار.. تمكن من قبائل الهنود فذبحهم عن بكرة أبيهم.. ولم يكن هناك وقتها رأى عام عالمى أو صحافة مؤثرة أو تليفزيون ينقل المذابح بالصوت والصورة.. لم يكن هناك قانون يحتكم إليه.. ولم تكن هناك جامعة الدول الهندية تعطى تأشيرة الدخول لمن يدفع الثمن..!!
 

مصدر الموضوع: المصرى اليوم






ولعملاء يمكنك الاشتراك بسهوله فى خدمة الاخبار العاجله المقدمه من موقع اسماعيلية اون لاين




إستطلاع رأى

هل أنت راض عن أداء محافظ الإسماعيلية ؟

  • لا
  • نعم
Ajax Loader
مواقيت الصلاة
حالة الطقس
اسعار العملات