ضرب الأطفال .. هل هو وسيلة فعالة لتأديبهم؟

الجمعة 11 سبتمبر 2009 - 10:29 صباحاً

ضرب الأطفال .. هل هو وسيلة فعالة لتأديبهم؟

ضرب الأطفال .. هل هو وسيلة فعالة لتأديبهم؟

“انه مؤذ ومؤلم في الداخل، وألمه مثل تكسير العظام” فتاة تبلغ من العمر سبع سنوات تصف شعورها عندما يصفعها والداها، في تقرير منظمة انقاذ الاطفال – “اطفال صغار يتحدثون عن صفعهم”.

يعتقد الآباء انهم يسيطرون على تصرفات ابنائهم الخاطئة عن طريق استخدام العنف البدني.

العنف البدني يُعرف بالضرب، مثل الصفع أو الضرب على المؤخرة، وتتراوح درجته بين صفعة خفيفة الى قوية تسبب كدمات وإيذاء لجسد الطفل، ويمكن أن يكون العنف لفظيا ايضا حيث يساء للطفل ويؤذى بكلمات جارحة.

في عام 1995 أشارت اكاديمية طب الأطفال الاميركية، إن صفع الاطفال وسيلة غير مجدية لتأديبهم.

وعلى الرغم من تغيير المواقف تجاه ضرب الاطفال والاعتراف بأنه غير فعال ووسيلة تلحق الأذى لتأديب الاطفال، الا ان الصفع، أو الضرب على المؤخرة، او الضرب المبرح من اكثر الوسائل الشائع استخدامها في جميع أنحاء العالم لتأديب الاطفال.

كشفت البحوث في بريطانيا واميركا ان صفع وضرب الاطفال منتشر اكثر مما كان متوقعا، ووجدت اكثر من 70 من الاطفال صفعوا او ضربو 


مواقيت الصلاة
حالة الطقس
اسعار العملات